•·.·°¯`·.·• (حلب الشهباء ) •·.·°¯`·.·•

أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة قوانين وشروط المنتدى. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط على تسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
•·.·°¯`·.·• (حلب الشهباء ) •·.·°¯`·.·•

مرحباً ممزوجة .. بعطر الورد .. ورائحة البخور وبكل كلمات الترحيب و بكل معاني الفرح ... ها هي الورود تنثر شذاها لتستقبل بكل حب ومودة وبأحلى عبارات الترحيب نرحب بكم ... مرحبا بكم في هذا المنتدى حلب الشهباء والصرح الذي نعتبره حصادنا وحصاد إبداعاتنا ...

    للمتزوجين فقط.. حكم الجنس الفموي واضراره ؟

    شاطر
    avatar
    loransc
    عضو فضى
    عضو فضى

    عدد المساهمات : 267
    نقاط : 3614
    السٌّمعَة : 4
    تاريخ التسجيل : 20/05/2010

    مميز للمتزوجين فقط.. حكم الجنس الفموي واضراره ؟

    مُساهمة من طرف loransc في 13/5/2012, 10:46 am

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    كثر السؤال عن حكم الجنس الفموي واضرارة
    وهنا اطرح ماهو مصدر الجنس الفموي ؟ وحكمة ؟واضرارة ؟
    من خلال بحثي في كثير من المواقع والكتب الشرعية والطبية



    مصدر الجنس الفموي



    هو ( الحيوانات) التي تمارس هذه العادات لا تمارسها تلذذاً بها، ورغبة فيها ابتداءً ، ولكنها أفعال جبلها الله عليها من أجل حكمة التكاثر بينها، حيث جعل الله تعالى عند أنثى الحيوان وقت الإخصاب خاصية إفراز مادة من فرجها لا يستطيع الذكر التعرف عليها إلا بالشم واللعق، فيفعل هذه الأفعال مع الأنثى لا تلذذاً بها، ولكن فحصاً لما تفرزه من مادة لزجه، فإن وجدها، نزا عليها حتى يحقق بتقدير الله تعالى التكاثر المطلوب لبقائه .



    فجاء هؤلاء الأنتان، الباحثون عن أنواع جديدة من أنواع اللذة، وقلدوا الحيوانات في هذا الفعل بحثاً عن نوع جديد من الشهوة الشاذة التي عجزوا عن تحقيقها بالطرق التي خص وكرم الله تعالى بها الإنسان، ثم صوروا أفعالهم هذه وبثوها ونشروها بين المسلمين فقلدهم من قلدهم منهم دون إدراك ووعي منهم لحقيقة هذه الفعال وحكمها.



    حكم الجنس الفموي



    هذه فتوى للشيخ العلامة عبد الله بن جبرين عن الجنس الفموي: شيخنا الفاضل سؤال قد يكون محرجاَ ولكن لابد منهولا حياء في الدين فقد كثر هذه الأيام الكلام عن جواز الجنس الفموي وهو((مباشرة الفم للفرج من كلا الزوجين)) نرجو منك يا شيخنا إيضاح المسألة وجزاكم الله كل خير ؟



    أجاب فضيلته : لا شك أن هذا عمل يستقذر وأنه شيئا مما يأنفه المرء العاقل من ان يعمله فكيف يصل الأمر إلى ان يضع فمه على هذا الفرج الذي هو مخرج الدم والبول وكذلك المرأة تضع فمها على هذا المخرج الذي هو مخرج البول ومخرج المني ونحو ذلك ، فيكون هذا مستقذرا ولكن لا يصل الأمر إلى الإثم ولا إلى التحريم لأن التحريم تابع إلى الدليل القويم والرجل قد ابيح له الإستمتاع بزوجته على مايقدرعليه وعلى ما يباح له واذا قال ان النظر إلى الفرج قد يثير الشهوة ويحرك الشهوة كان في ذلك مناطق محدده وكذلك ايضا بالنسبة للمرأة هذا والله أعلم.



    سئل فضيلة الشيخ صالح اللحيدان رئيس القضاء الاعلى في السعودية وعضو هيئة كبار العلماء في درسه الأسبوعي في الحرم الشريف عن الجنس الفموي فأجاب : هذا تشبه بالحيوانات والحيوانات تمص بعضها البعض أما نحن البشر فمكرمون عن مثل هذه الفعال .. وهذا مما لاتستسغيه الأنفس السوية ولا يؤخذ الحكم بأنفس الشواذ ..



    اضرار الجنس الفموي



    " أثبتت نتائج دراسة فرنسية حديثة وجود صلة بين ممارسة الجنس بالفم وإصابته بأورام سرطانية، وكشفت الدراسة عن دليل دامغ يثبت الصلة التي طالما راودت العلماء شكوك حول وجودها بين نمو خلايا سرطانية بالفم والممارسة التي يراها البعض انتكاسة في الفطرة الإنسانية.


    وراود العلماء شكوك منذ زمن طويل حول وجود علاقة تربط انتقال الفيروس المسبب لسرطان عنق الرحم والمعروف باسم "إتش بي في"، وسرطانات أخرى مرتبطة بممارسات جنسية مستهجنة بالفطرة مثل الجنس الفموي أو محرمة بالدين كالجنس الشرجي.


    ونقلت مجلة "نيوسينتيست" العلمية المتخصصة عن الدراسة إحدى أبرز نتائجها التي كان مفادها "أن الجنس الفموي يمكن أن يؤدي إلى سرطان الفم"، مشيرة إلى أن الدراسة أجريت على حوالي 1600 مريض مصابين بسرطان الفم في أوربا وكندا وأستراليا وكوبا والسودان، كما عقدت مقارنة بينهم وبين 1700 شخصًا من الأصحاء، حسب ما نشرت المجلة الأربعاء 25-2-2003. واكتشف الباحثون في الوكالة الدولية لبحوث السرطان بمدينة ليون الفرنسية أن نسبة وجود أحد فصائل الفيروس الحليمي البشري والمعروف اختصار بـ"hpv" لدى المرضى الذين يعانون من سرطان الفم الذين يمارسون الجنس الفموي، تفوق بثلاثة أضعاف نسبة


    الحياة الزوجية



    وجودها لدى غيرهم من الذين لا يمارسون نفس الممارسة أثناء الجنس. ونقلت المجلة العلمية المرموقة عن الدراسة أن هذا الفصيل ويدعى "hpv16" غير موجود عند الأصحاء.
    وبحسب المجلة البريطانية فإن الباحثين "يعتقدون أن مص القضيب ولحس الفرج يمكن أن يصيب الممارسين بأورام في الفم".
    ويقول رافييل فيسيدي المتخصص في الفيروسات وأحد الباحثين المشاركين في الدراسة: إن زملاءه أصبحوا على قناعة أن الدراسة التي وصفها بـ"كبيرة الحجم" سوف تقنع الناس بنتائجها لأهميتها.



    هناك دراسة أمريكية حديثة تتحدث عن وجود فطريات معينة في اللعاب تتسبب في حدوث إلتهابات في الجهاز التناسلي للمرأة .. ثم قد تتطور إلى حدوث عقم ..



    سؤال طُرح على الدكتور عيسى أحمد الخثيمي مالك ومشرف موقع طبي لأمراض النساء والولادة ، عن الجنس الفموى، ماذا يقول عنه الطب، وهل له أي أضرار أو أمراض ؟



    اجاب الدكتور عيسى : يستطيع الزوج إن يمارس الجنس مع زوجته بأي طريقة شاء غير المكان المحرم وهو إتيان المرأة
    عن طريق الدبر فهذا محرم ، أما الجنس الفموي فهو شئ أتى إلينا من الغرب وحتى لو كان فيه متعه فإني أرى أن يتجنبه الإنسان ماأستطاع لأن الأمراض قد تنتقل إلى الفم عن طريق ذلك خاصة وأن الزوج قد يكون لديه أمراض جنسية كما أن ليس كل الزوجات يتقبلن هذا الشئ ولها الحق في ذلك لأن الجماع المعروف هو في الموضع الطبيعي أي المهبل وبأي شكل يكون .


    وهكذا نرى أن كل ما يخالف الفطرة التي فطر الله الناس عليها لابد أن يؤدي في النهاية إلى الضرر .. وكم من الأمور والعقاقير والعادات التي كان الناس يتعاطونها ويمارسونها لفترات طويلة لم يظهر ضررها إلا بعد حين من الزمن ..



    حفظنا الله واياكم من كل سوء







    فما كل من تهواه يهواك قلبــــه ولا كل من صافيته لك قد صفا
    إذا لم يكن صفو الوداد طبيعـــة فلا خير في خل يجيء تكلـفــــا 


    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو 24/10/2018, 4:30 am